Tag Archives: مشجرات الانساب

مشجرات الأنساب وتصميمها

قياسي

مشجرات الأنساب عبارة عن تصميم فني لسلسلة نسب قبيلة وتفرعاتها , وهي تنقسم إلى نوعين :

1- النوع الأول : عبارة عن مخطط تفصيلي للقبيلة على شكل هرمي وبواسطة خطوط هندسية تربط بين الجذور من الأعلى إلى الأسفل , بداية من رأس القبيلة أو أبو القبيلة . ثم العمائر المتفرعة عنه , ثم البطون ثم الفخوذ . حسب الأجيال فكل صف منها يعتبر طبقة أو جيلا . وهذه تسمى

( مشجرة خطوطية ) .

nsb2

2- النوع الثاني تسمى المشجرات الفنية . وهي نفس المعلومات السابقة ولكن يتم تنسيقها بصورة متداخلة وعلى شكل شجرة حقيقية ذات جذع يحمل أبو القبيلة , ثم فروع تعني العمائر والبطون , ثم أغصان تعني العشائر والفصائل , وتنتهي بالأوراق التي تحمل مسميات البيوت و العوائل .

المشجرات الفنية

وكلا النوعين يمكن أن توضع مسميات حقيقية للبطون والعشائر , أو يكتفى بما تعارف الناس عليه كعبارة ( أهل كذا وكذا ) . كما يكن أن تكون متدرجة تدرجا حقيقيا كفلان ابن فلان .. أو يكتفى بأشهر الأسماء البارزة وتحذف الأخرى .

والنوع الأول يسمى مشجرة ( نسبية تفصيلية ) , أي أنها لا تهمل أي اسم , وتعيد الفرع لأصله الحقيقي .

وهذا النوع هو ما يناسب الأنساب الهاشمية إذ أنها جميعا شبه محفوظة وموثقة وصحيحة . وسلسلتها مشجريا مهم وضروري .

أما بقية القبائل فمن الصعب سلسلتها بهذه الطريقة حيث أنها باتت متداخلة من أصول مختلفة , ومن الصعب التيقن من صحة ربطها بهذه الطريقة

في الوقت الحاضر.

الفرق الجوهري بين المشجرات ( الخطوطية ) و ( الفنية ) بأن الأولى أكثر وضوحا بيد أنها تخرج بمساحة كبيرة, أما الثانية فهي ذات مساحة صغيرة لتداخلها الفني . و بعبارة أخرى :

النوع الأول يهتم بالمضمون ولا يهتم بالشكل .

أما الثاني فهي تهتم بالشكل في المقام الأول ولكنها مع ذلك لا تخل بالمضمون

ولقد عرفت المشجرات مذ زمن قديم , حيث وجدت العديد من النقوش التي حملت أشكال مشجرات لبعض الأسر العريقة أو الحاكمة , تم تويثقها بهذه الطريقة حتى لا تضيع تلك الأنساب مع مرور الزمن .

وأيضا هناك العديد من المشجرات الموغلة في القدم التي مازالت موثقة في العديد من المخطوطات القديمة , وخاصة بعض مؤلفات الأنساب التي اهتمت بالأنساب الهاشمية , ولعل سلسلة الأنساب بهذه الطريقة الرسومية جاء لغرض سرعة إفهام المتلقي بصورة بصرية ما يرمي إليه المؤلف دون أن يتكبد القارئ عناء القراءة .

ولعل بعض مؤلفي الأنساب قد اخذوا هذه الطريقة من كتب الطب والفلك القديمة التي كانت تعتمد على هذه الطريقة في شرح تفاصيل جسم الإنسان , أو مجرى الكواكب والنجوم ومواقعها بالنسبة لعلماء الفلك .

وأما عن طريقة تصميم المشجرات – فقد كانت ترسم قديما بواسطة اليد , وبمساندة بعض الأدوات البسيطة كالمساطر والأدوات الدائرية والمربعة والمثلثة … أما حاليا فالمشجرات ترسم بواسطة برامج تصميم حاسوبية متطورة , تكون أكثر دقة وأسرع انجازا .

وهناك بعض البرامج المتخصصة في تصميم المشجرات , بيد أنها قليلة جدا ومحدودة الإمكانات , ولا تصلح إلا في رسم المشجرات الخطوطية فقط .

وبشكل عام فالمشجرات عملها مضن جدا , فبالإضافة إلى جمع البيانات وفرزها ومراجعتها الذي يستغرق وقتا طويلا – يأتي التصميم الذي لابد أن يكون كل اسم سيوضع في المشجرة وضعه الخاص . ويعتبر مرحلة قائمة بذاتها . ولذا فليس بالغريب أن يكون تصميم المشجرات مكلف ماديا لأنه يتوافق مع الجهد والوقت الذي سيبذله المصمم في التصميم .

 

==============================

الموضوع تم تحديثه هنا